‏‏إيطاليا تطالب "أوروبا" ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة
‏‏إيطاليا تطالب "أوروبا" ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة

‏‏إيطاليا تطالب “أوروبا” ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة

‏يرى وزير الخارجية الإيطالي “لويجي دي مايو”، إنه يجب على الاتحاد الأوروبي، تحديد البلدان الآمنة التي يمكن إعادة المهاجرين واللاجئين إليها.
‏‏إيطاليا تطالب “أوروبا” ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة.

‏‏إيطاليا تطالب "أوروبا" ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة

‏‏إيطاليا تطالب “أوروبا” ترحيل المهاجرين واللاجئين القادمين من بلدان آمنة

بحسب مصادر في الخارجية الإيطالية، أتصل الوزير “دي مايو” الأمس مع المفوض الأوروبي لشؤون التوسيع وسياسات الجوار “أوليفر فارليي”.

ودار النقاش حول وضع الهجرة وعمليات الرسوّ الأخيرة في إيطاليا القادمة من تونس.

أكد “فارليلي” للوزير “دي مايو” ضمان دعم الحد الأقصى للحكومة الإيطالية ، بينما طلب دي مايو من جانبه من الاتحاد الأوروبي.

وضع قائمة بالدول الآمنة ، وذلك على غرار ما فعلت إيطاليا، من أجل تسريع التعاون الأوروبي في مجال الهجرة”

دراسة تكشف سبب فتك كورونا بمن يعانون من السمنة المفرطة

وعرضت الوزارة وجهت نظرها من هذه القائمة، هو جعل الاتحاد الأوروبي بأكمله مسؤولا أيضا على صعيد إعادة المهاجرين ، لأن حدود إيطاليا الجنوبية هي حدود أوروبا”.

وأفاد بن عمر أن نسق الهجرة غير النظامية تصاعد خلال شهريْ كانون الثاني/شباط المنقضيين مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي نتيجة الظروف المناخية الملائمة للعبور.

حيث تمكنت خلالهما وحدات الحرس البحري من إحباط 47 عملية اجتياز حدود وإيقاف 887 مهاجرا غير شرعي ، بينما تمكن 94 من العبور إلى السواحل الإيطالية.

المصدر: قنوات إيطالية

عن mustafa.172

تحقق أيضا

مغلق! أم مفتوح! في “ألمانيا”

معلومات هامة عن فيروس كورونا: حاليا في ً نحن اآلن في وضع صعب للغاية بسبب …

تسجيل الزواج على الطريقة الإسلامية في ألمانيا أصبح ممكن!

الاخوة المقدمين على الزواج والي يسألو بشأن قضية الزواج المدني والشرعي ….تسجيل الزواج على الطريقة …

تهريب لعائلة طلبت اللجوء، كلفتها 60 ألف يورو، بواسطة طائرة خاصة من اسطنبول إلى ميونيخ

ذكرت الشرطة الألمانية أن لاجئين متنكرين في صفة دبلوماسيين هبطوا بطائرة خاصة في مطار ميونيخ. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *